الرئيسية
حول آفاق
المانحون
إدعم آفاق
المنح
المستفيدون
المحكّمون
لوح الأخبار
موارد آفاق
المفكرة
الأسئلة
إتصل بنا

الريادة في الفنون والثقافة


سجل دخولك   عربي   English

نزّل كتاب أوروبا هنا
أخبار آفاق



ثلاثون مشروعاً سينمائياً جديداً ينال الدعم من "آفاق"

11 كانون الأول 2018

يسرّ الصندوق العربي للثقافة والفنون-آفاق الإعلان عن 30 مشروعاً سينمائياً جديداً اختارتها لجنة التحكيم للفوز بمنح السينما للعام 2018 والتي يبلغ مجموعها 500 ألف دولار أميركي.

 

تلقّت آفاق خلال الدعوة العامة لبرنامج السينما 292 مشروعاً من ارجاء المنطقة العربية، تراوحت بين الروائي الطويل والقصير والتجريبي.

 

ضمت لجنة تحكيم فئة السينما لهذا العام الروائية والكاتبة الفلسطينية عدنية شبلي، السينمائي المغربي أحمد المعنوني، والباحث وأستاذ تاريخ السينما التونسي عدنان جدَي.

 

بعد قراءة الطلبات وتقييمها فردياً على مدى أكثر من شهر، اجتمعت لجنة تحكيم في مكتب آفاق في بيروت وتناولت النقاشات على مدى يومين النواحي الإبداعية والانتاجية لكل مشروع، قبل أن تصل اللجنة إلى اختيار30 مشروعاً جديداً لنيل منح السينما.

 

تعليقاً على عملية التقييم والمشاريع المختارة، صرّحت لجنة التحكيم ما يلي:

إن التباين في مجمل الطلبات الواردة، إن كان على مستوى تعدد البلدان التي جاء منها المتقدمون/ات، أو المواضيع المتناولة، لم تكن مثيرة للإعجاب فقط، إنما للتفاؤل أيضاً. كان العديد من المشاريع المطروحة شجاعة وغير مهادنة في طرحها لمحرمات على الصعيد المجتمعي والسياسي وغيرها، كما لوحظ توجه واضح نحو التجريب، واعتماده كنهج سينمائي مما يؤكد على تجاوز القوالب السينمائية الجاهزة ومحاولة استحداث أسس ومعادلات بصرية وسردية مغايرة.

كذلك ضمّت الطلبات الواردة مساهمات من مخرجين ومخرجات جدد في حقل السينما ما يؤكد على الاهتمام النابض والمستمر بهذا المجال الفني على مستوى البلدان العربية على اختلافها وتعددها، وبالتالي فاق عدد المنح المقدّمة هذا العام العدد المعتاد الذي تم منحه خلال السنوات السابقة، بحيث وصل عددها هذه المرة إلى ثلاثين منحة.

في الوقت عينه، تشابه العديد من المشاريع المتقدمة في مواضيع طغى عليها سؤال الذاكرة، وتجربة الحرب والعنف. ومع أن هذه مواضيع ماسة الحاجة، تلاحق بشكل يومي الكثير من مواطني البلدان العربية، إلا أن طرحها ومعالجتها بطريقة مستحدثة وأصيلة، أو من زاوية جديدة لم يتم اعتمادها وتجريبها من قبل، كانت قليلة.

أخيراً كان الالتفات إلى الجانب البصري ومحاولات اعتماده كعنصر مركزي في الأفلام، محتشماً، على أمل أن يكون للاهتمام به حضور أكبر  في المستقبل."

 

تنطلق الدعوة العامة القادمة لبرنامج السينما في 1 أيار/مايو 2019.

 

للإطّلاع على المشاريع الفائزة بمنحة السينما 2018، أنقر/ي هنا


خريطة الموقع | إتصل بنا | جميع الحقوق محفوظة آفاق 2019 | تصميم عمر مسمار | تطوير فيوجن سكند.